صفحة الفيسبوك صفحة التويتر صفحة التيليجرام تغذية الموقع RSS الاتصال بنا
آخر الأخبار:
آخر الأخبار
مختارات
 - رجاء الحكمي

الجمعة, 23-نوفمبر-2012
الرأي الثالث/متابعات -
بثت قناة "إم بي سي" الفضائية ظهر يوم أمس الخميس تقريراً مطولاً لمدة ربع الساعة عن السجينة اليمنية المحكوم عليها بالإعدام بسبب قتلها رجلاً حاول التسلل إلى غرفتها في وقت متأخر من الليل.
وتحدثت رجاء الحكمي عبر برنامج "إم بي سي" في أسبوع بالصوت والصورة عن جزء من تفاصيل القضية ومن ثم استضاف البرنامج قريب السجينة يوسف الحكمي وكذلك المحامي/فهد الحسني أحد المترافعين عن القضية والذي أشار بأن تقديم الطعن في القضية خلال يومين، مفيداً بان مبشره بخير إن شاء الله.
وكان الحكم الابتدائي نص على دفع دية القتل غير العمد لأولياء الدم والسجن مدة عامين لرجاء، إلا أن حكم الاستئناف قضى بإعدام رجاء الحكمي وهو الأمر الذي جعل قضية رجاء تتحول إلى قضية رأي عام ليتضامن معها الشارع، حيث أعلن مواطنون ومنظمات مجتمع مدني وناشطون ومحامون التطوع بالدفاع عنها وتقديم طعن في الحكم الذي وصف بأنه حكم جائر بحق فتاة دافعت عن شرفها.
فيما تتواصل الفعاليات التضامنية مع رجاء الحكمي للمطالبة بإيقاف حكم الإعدام الصادر بحقها، حيث ينظم ملتقى أبناء حزم العدين وحملة التضامن والدفاع عن رجاء عصر اليوم الجمعة بصنعاء ندوة بعنوان (المواطن ودوره في تحقيق العدالة)، وتتناول الندوة موضوع: "غياب العدالة.. المظاهر والأسباب" و "وسائل تحقيق العدالة ودور المواطن في ترسيخها".
وتهدف الندوة إلى تبصير الناس بالاختلالات الحاصلة في مؤسسات الأمن والقضاء بدرجة أساسية والتي تسببت بتغييب العدل وترسيخ التظالم الاجتماعي- بحسب بيان صادر عن حملة التضامن والدفاع عن رجاء.. كما سيتم في الندوة تعريف الحاضرين بوسائل تحقيق العدالة والدور الذي ينبغي أن يلعبه كل مواطن من أجل إنهاء الظلم وترسيخ العدل.
وسيتم تنظيم مسيرة صباح الأحد القادم باتجاه المحكمة العليا تضامناً مع السجينة/رجاء الحكمي وتزامنا مع بدأ الطعن في حكم الإعدام الصادر ضدها من محكمة الإستئناف محافظة إب والمطالبة بإعادة النظر في الحكم وإلغاء عقوبة الإعدام.
ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
إعجاب
نشر
نشر في تويتر

التعليقات:

الاسم:
التعليق:

اكتب كود التأكيد:


التعليقات
Makhmod (ضيف)
09-04-2014
I wanetd to spend a minute to thank you for this.

خال سيلان ضيف (ضيف)
13-04-2013
لو كان فيه هيبه لدوله ما تسلل مغتصب الى دار المسلمات لاكن للاسف نحن نقوم على المسكين

محمد الحملي (ضيف)
28-12-2012
الحقيقه ان الذي يستاهل الاعدام ذالك القاضي الذي حكم على بنت دافعت عن شرفها..فلو كانت هذاه البنت هي ابنة هذا القاضي الظالم ماذا سيفعل هل سيقول لها لماذا لم تمكنيه من نفسك..حتى يفعل بك الفاحشه...فـ عليك ماحملة روجولك ايهاالقاضي الذي لاتعلم من امر القضاء شئ..