صفحة الفيسبوك صفحة التويتر صفحة التيليجرام تغذية الموقع RSS الاتصال بنا
آخر الأخبار:
آخر الأخبار
مختارات
 - الولاء للوطن ليس بالخطابات او التصريحات السياسيه والإعلاميه ، وليس ايضاً بتخوين

الأربعاء, 30-أغسطس-2017
عبدالوارث النجري -
الولاء للوطن ليس بالخطابات او التصريحات السياسيه والإعلاميه ، وليس ايضاً بتخوين الاخرين ورمي الاتهامات الباطله هنا وهناك .. الولاء الوطني سلوك ومواقف لا يصنعها الا العظماء الذين قد لا ينصفهم الاعلام والسياسيين والمؤرخين بقدرما يحظون بإنصاف ووفاء وإحترام البسطاء من عامة الناس ،، الولاء الوطني ليس حكراً للقيادات والساسه والوجاهات ، بل قد يجسده الصغار والكبار في المجتمع على السواء ، ولعل المخلصون والمتفانون في الاعمال الموكله اليهم من البسطاء اكثر من يجسد الولاء للوطن بذلك الاخلاص والصدق والنزاهه في اعمالهم دون ان ينتظروا جزاءاً او شكورا من اي شخص ،، ولأن الكثير منا اليوم صار يفسر الوطنيه والولاء الوطني على هواه ، فإن هؤلاء النخبه من المخلصين والمتفانين في اعمالهم اصبحوا قلائل ونادراً ما نحصل على واحد منهم في مجتمعات تعمها الفوضى والفساد وحب الذات ،، ومن باب الإنصاف والوفاء ، ومن خلال المتابعه خلال الفتره الماضيه لقد وجدت العميد / محمد عبدالجليل الشامي مدير امن محافظة إب من اولئك النخبه التي اشرنا اليها سابقاً ، ليس هذا من باب المجامله والتزلف لقضاء حاجه او غيرها ، وقد نجد من يختلف معي فيما طرحت ، لكن سلوك واخلاق الرجل وتعامله وتفانيه من عمله هو ما دفعني لإنصافه ،، وبالرغم من الظروف المعقده والصعبه التي تعين فيها الرجل ، وفي منصب حساس جداً ، في زمن الحرب فرضت على يمنا الحبيب ، من قبل دول الشر والعدوان ضمن مخطط قذر اعد مسبقا ، ابتداءً بفوضى ربيع العام 2011م ، وإنتهاءاً بتلك الحروب التي شهدتها عدد من الدول العربيه ، والتي استهدفت الانسان والقيم وكل مقومات الحياه ، ونالت اليمن النصيب الاوفر من ذلك ،، ومع ذلك لقد جسد العميد الشامي خلال السنوات الماضيه الولاء الوطني من خلال اخلاصه في المهام الصعبه التي أوكلت اليه ، واستطاع بحنكه واقتدار ان يسهم بشكل كبير في استتباب الامن ، والحفاظ على السكينه العامه في المحافظه ، الى جانب كل القيادات الوطنيه وعلى رأسها محافظ المحافظه اللواء عبدالواحد صلاح ، وبقية اعضاء اللجنه الامنيه في المحافظه ، رغم محاولة العدوان واذنابه التخلص منه اكثر من مره ، لكن اصرار الرجل وإدراكه بحجم المسؤوليه والمهام التي اوكلت اليه افشلت كل تلك المحاولات البائسه ومن يقف وراها 0 
ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
إعجاب
نشر
نشر في تويتر

التعليقات:

الاسم:
التعليق:

اكتب كود التأكيد: