صفحة الفيسبوك صفحة التويتر صفحة التيليجرام تغذية الموقع RSS الاتصال بنا
آخر الأخبار:
آخر الأخبار
مختارات
الخميس, 22-مارس-2018
النهار برس/صنعاء -
أدانت المنظمة الوطنية لمناهضة العنف والإرهاب (كفاح) سياسة العنف والإرهاب القمعية التي تنتهجها جماعة الحوثية ضد المواطنين من الرجال والنساء والأطفال العزل دون احترام لحقوق المواطنة أو حقوق الإنسان وقوانينه الوضعية والدستور والقانون اليمني الذي كفل لكل مواطن يمني الحق في حرية الرأي والتعبير.
وقالت المنظمة -في بيان صادر عنها الأربعاء 12 مارس 2018م-ان هذه تعد المرة الثانية وجماعة الحوثي تتعمد استخدام سياسة العنف والإرهاب القمعية لإرهاب المواطنين من الرجال والنساء لتكميم أفواههم حتى لا يعبروا عن رأيهم في تجمعاتهم السلمية من خلال عناصرها الذين يقومون بضرب الرجال والنساء بالهراوات تحت تهديد السلاح واعتقالهم والزج بهم في سجون الجماعة ومعتقلاتها كان أخرها اليوم الأربعاء قيام عناصرها بقمع وتعنيف تظاهرة نسائية تحمل في يدها الورود والذين قابلوها بحمل السلاح والضرب بالهراوات وأعتقال أكثر من خمسين ناشطة بالإضافة الى عدد من الرجال والأطفال امام منزل الرئيس الراحل علي عبدالله صالح.
وحملت منظمة كفاح قيادات وعناصر جماعة الحوثي المسئولية الكاملة عما تعرض له هؤلاء المتجمعون الذين تجمعوا للتعبير عن رأيهم وقوبلوا بالمواجهات القمعية التي تندرج في قائمة العنف والإرهاب والتي لا تمارس الا من قبل السلطات الديكتاورية أو العدو الصهيوني،وطالبت المنظمة في بيانها جماعة الحوثي سرعة الإفراج عن المعتقلين من الرجال والنساء الذين تم اعتقالهم بسبب قضية الرأي والتعبير إذا كانت الجماعة تؤمن بأنها أصبحت اليوم دولة تهتم لرعاية الشعب والإنتصار لحقوقه ومظالمه التي خرجوا او يخرجوا للتعبير عنها بالطرق السلمية أما إذا كانت الجماعة لا تؤمن بذلك فإن المنظمة تطالبها بالكف عن المزايدة بإسم هذا الشعب الذي كان السبب الرئيس لوصولها الى سدة الحكم عن طريق حرية الرأي والتعبير تحت شعار الإنتصار لمظوميات الشعب التي طالما تغنت بها هذه الجماعة.
ودعت المنظمة الوطنية في ختام بيانها كل المنظمات الحقوقية والإنسانية المحلية والدولية الى إدانت مثل هذه السياسات القمعية التي تنتهجها جماعة الحوثي الى جانب سياسة التخويف والتجويع والتركيع التي تحرمها وتجرمها كل الديانات والدساتير السماوية والقوانين الوضعية المعمول بها في كل دول العالم.
ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
إعجاب
نشر
نشر في تويتر

التعليقات:

الاسم:
التعليق:

اكتب كود التأكيد: