صفحة الفيسبوك صفحة التويتر صفحة التيليجرام تغذية الموقع RSS الاتصال بنا
آخر الأخبار:
آخر الأخبار
مختارات
 - حزب الإصلاح الذي يتغنى بالشرعية وطاعة الشرعية، ويتخذ من ذلك ستاراً لتحقيق أهدافه الخفية

الأحد, 15-أبريل-2018
بقلم / بلال المقطري -
حزب الإصلاح الذي يتغنى بالشرعية وطاعة الشرعية، ويتخذ من ذلك ستاراً لتحقيق أهدافه الخفية الإخوانية.
فإنه لا يستحي ولا يتورع حين يناقض نفسه ويكذب نفسه فيما يدعيه، ولكنها الطبيعة الإخوانية وطبيعة الجماعات الإيدلوجية المتطرفة التي لا تحلل لنفسها ماتريد وتجوز لأتباعها ما لا يروه لغيرهم طالما ان ذلك يَصْب في خدمة أجندتهم وأهدافهم.
ولذلك ولأجل ان يعلم الرأي العام حقيقة كذبهم، وزيف إدعاءاتهم حول مسمى الشرعية وطاعة الشرعية.
وطاعة الرئيس والحكومةفإني أضع بين أيديكم الحقيقة التالية وهي.
أليس محافظ تعز الحالي د امين محمود هو معين من الشرعية، وصدر به قرار من رئيس الشرعية؟
وإن طاعة المحافظ هي طاعة وتنفيذ لأمر الشرعية فلماذا اذا تعملون على إعاقته؟
ولماذا لا تاتمرون بأمره
ولماذا تعيقون توجهاته
ولماذا لا تستجيبون له
ولماذا تخربون في تعز وتسيرون المظاهرات وتذكون نار الفتنة
وتخرجون عن طاعته، فاليس هو ممثل الشرعية.
وأليس هو معين من قبل الشرعية اذا أنتم تتمردون على الشرعية، وأنتم تختلفون الشرعية.
فتباً لكم وماتكذبون وما تكيدون.
ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
إعجاب
نشر
نشر في تويتر

التعليقات:

الاسم:
التعليق:

اكتب كود التأكيد: