صفحة الفيسبوك صفحة التويتر صفحة التيليجرام تغذية الموقع RSS الاتصال بنا
آخر الأخبار:
آخر الأخبار
مختارات
 - أوضح الدكتور عادل المداني نائب المدير ومسئول الرصد والتقييم في البرنامج الوطني لمكافحة السل ان عدد  الحالات المصابة بوباء السل والمسجلة لدى البرنامج في 2017 بلغت نحو  9632 حالة.

الأحد, 22-أبريل-2018
النهار برس - صنعاء -
أوضح الدكتور عادل المداني نائب المدير ومسئول الرصد والتقييم في البرنامج الوطني لمكافحة السل ان عدد الحالات المصابة بوباء السل والمسجلة لدى البرنامج في 2017 بلغت نحو 9632 حالة.
واكد المداني ان البرنامج يعمل على تأمين إمداد كاف بالأدوية المضادة للسل والمحاليل المخبرية ذات الجودة العالية وتوزيعها على وحدات مكافحة السل في جميع المحافظات وتأمين مخزون حتى نهاية العام 2019 .بالإضافة ذلك فان البرنامج يعمل على توفير الامداد المنتظم بالأدوية للمرضى في مناطق الحرب رغم الصعوبات في توصيلها لتلك المناطق.
ولفت الى مستوى الخدمات التي يقدمها البرنامج على المستوى المركزي والوسطي والمديريات إذ لدى البرنامج اربعة مراكز رئيسية خاصة بمكافحة السل في كل من (صنعاء، عدن ، الحديدة، تعز) بالإضافة الى انتشار خدمات مكافحة السل عبر خدمات الرعاية الصحية الاولية في 22 محافظة و 333 مديرية حيث تقدم تلك المرافق الصحية الخدمات التشخيصية والعلاجية مجانا لمرضى السل . كذلك قام البرنامج في تدريب عمال الرعاية في 2551 وحدة صحية بهدف الاشراف على معالجة المرضى وكذا تحويل الحالات المشتبهة للفحص.
وتطرق المداني إلى جملة من المعوقات والمشكلات التي تواجه البرنامج اعتماد البرنامج على الدعم الخارجي لتمويل أنشطته وأبرزها :
الظروف الأمنية ونهب وتدمير بعض مراكز السل أو توقفها بسبب العدوان.
اعتماد البرنامج على الدعم الخارجي لتمويل انشطته.
تسرب جزء من كادر البرنامج في الوحدة المركزية وفي المحافظات والمديريات.
توقف المرتبات للكوادر الصحية في كل المستويات جعلهم غير متعاونين بشكل كاف على القيام بمهامهم.
تجاهل الخطة الإستراتيجية لبرنامج السل من قبل الصندوق العالمي ووضع خطة طوارئ بديله وحذف العديد من الأنشطة أو تقليصها بسبب الوضع الحالي في اليمن.
عدم كفاية الدعم المقدم من الصندوق العالمي لتغطية انشطة البرنامج الاساسية.
ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
إعجاب
نشر
نشر في تويتر

التعليقات:

الاسم:
التعليق:

اكتب كود التأكيد: