صفحة الفيسبوك صفحة التويتر صفحة التيليجرام تغذية الموقع RSS الاتصال بنا
آخر الأخبار:
آخر الأخبار
مختارات
 - ألتقى نائب رئيس الوزراء وزير المالية الدكتور حسين عبدالله مقولي اليوم بصنعاء المدير التنفيذي لصندوق رعاية وتأهيل المعاقين المهندس محمد عبدالله الديلمي، ورئيس الاتحاد العام للمعاقين عثمان الصلوي، ورؤساء وممثلي جمعيات المعاقين.

الأحد, 29-يوليو-2018
النهار برس - صنعاء -
ألتقى نائب رئيس الوزراء وزير المالية الدكتور حسين عبدالله مقولي اليوم بصنعاء المدير التنفيذي لصندوق رعاية وتأهيل المعاقين المهندس محمد عبدالله الديلمي، ورئيس الاتحاد العام للمعاقين عثمان الصلوي، ورؤساء وممثلي جمعيات المعاقين.
وناقش اللقاء أوضاع شريحة المعاقين واحتياجاتهم المعيشية والتأهيلية في ظل استمرار العدوان والحصار، وسبل تعزيز دعم ذوي الإعاقة وفقاً للإمكانات المتاحة.
وخلال اللقاء أشاد نائب رئيس الوزراء وزير المالية بجهود قيادة صندوق رعاية وتأهيل المعاقين ممثلة بالمهندس محمد عبدالله الديلمي، الذي يتابع سبل حل إشكاليات وهموم المعاقين لدى الجهات الرسمية ومنها وزارة المالية.
وأكد أن توجيهات القيادة السياسية لحكومة الإنقاذ تقضي بأن يكون لشريحة المعاقين اهتماماً أكبر في مختلف برامج الحكومة، وكذا توفير الاحتياجات الأساسية لتنفيذ البرامج التأهيلية المختلفة، ودعم أنشطة صندوق رعاية المعاقين والجمعيات الخاصة بهم.
وأشار الدكتور مقبولي إلى أن قضايا المعاقين ضمن أولوية الاهتمام، وأن وزارة المالية لن تتوانى في تقديم ما يمكن تقديمه لهذه الشريحة الهامة والمحتاجة فعلاً إلى الدعم والمساندة.
ولفت إلى ضرورة تحصيل الدعم المقدم لصندوق رعاية المعاقين من الجهات الملزمة قانوناً بذلك، وتوفير السيولة المطلوبة لشراء احتياجات المعاقين بما في ذلك الأدوية والعربات، وغيرها من الاحتياجات الأساسية.
فيما تطرق المدير التنفيذي لصندوق رعاية وتأهيل المعاقين إلى الصعوبات التي يواجهها الصندوق في توفير احتياجات المعاقين الضرورية، نتيجة انخفاض الإيرادات المحصلة بشكل كبير، وعدم التزام بعض الجهات بدفع ما يخص الصندوق نقداً.
وعبر الديلمي عن الشكر لقيادة وزارة المالية على ما تبذله من جهود تجاه شريحة المعاقين، والتفهم الكبير لنائب رئيس الوزراء وزير المالية لحل القضايا المالية الخاصة بالمعاقين، ومساندته لكل أنشطة التأهيل والرعاية التي ينفذها الصندوق.
من جانبه أوضح رئيس الاتحاد العام للمعاقين أن شريحة المعاقين تمثل ثلاثة ملايين و700 ألف معاق في عموم الجمهورية، منهم 56 ألف معاق بسبب العدوان والأحداث التي تمر بها البلاد.
ولفت إلى أهمية توفير متطلبات المعاقين المعيشية والعلاجية والتأهيلية والاهتمام بالفروع خاصة فرعي الحديدة وتعز.
حضر اللقاء رئيس المكتب الفني بوزارة المالية، ورئيس الاتحاد الرياضي للصم والبكم أحمد القمرا، ورئيس جمعية الصم والبكم في الحديدة غمدان شمسان ومدير مركز النور للمكفوفين حسن إسماعيل، وعدد من مسؤولي جمعيات المعاقين.
ارسل هذا الخبر
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS
إعجاب
نشر
نشر في تويتر

التعليقات:

الاسم:
التعليق:

اكتب كود التأكيد: