- نعت وزارة الخارجية وكافة منتسبيها الرئيس صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى الذي استشهد إثر غارات طيران تحالف العدوان على موكبه وهو يؤدى واجبه الوطني في محافظة الحديدة .

الإثنين, 23-أبريل-2018
النهار برس - صنعاء -
نعت وزارة الخارجية وكافة منتسبيها الرئيس صالح الصماد رئيس المجلس السياسي الأعلى الذي استشهد إثر غارات طيران تحالف العدوان على موكبه وهو يؤدى واجبه الوطني في محافظة الحديدة .
وعبر وزير الخارجية هشام شرف ونائب وزير الخارجية حسين العزي، عن أحر التعازي للقيادة السياسية ممثلة برئيس المجلس السياسي الأعلى وأعضاء المجلس ورئيس حكومة الإنقاذ الوطني وأعضاءها، ولأسرة الرئيس الشهيد وكافة أبناء الشعب اليمني بهذا المصاب الجل.
وأكدا أن اليمن فقد باستشهاد المناضل صالح الصماد واحدا من خيرة قادته المخلصين حمل رأسه على كفيه فداء للوطن وحمل معه مشروع الصمود والبناء فاستحق بذلك إن يخلده التاريخ في أنصع صفحاته.
كما أكد وزير الخارجية ونائبه أن وزارة الخارجية جبهة من جبهات الصمود والتحدي ولن تألوا جهداً في مواجهة العدوان والحصار المفروض من قبل تحالف العدوان حتى تحقيق النصر للشعب اليمني.
تمت طباعة الخبر في: الخميس, 18-أكتوبر-2018 الساعة: 11:50 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.annaharpress.net/news-66788.htm